الخضروات المعمرة

زراعة القلقاس

زراعة القلقاس
زراعة القلقاس

زراعة القلقاس غير معروف في كل الدول العربية ولكن يشتهر في شمال أفريقيا وخاصة في مصر. وهو من النباتات المعمرة ولكن يجدد زراعته كل عام للحصول على إنتاج قوي. والجزء الذي يؤكل هو الساق المتضخمة التي تحولت لجزء تخزين وتنمو تحت سطح التربة ويطلق عليها الكورمة. ويخرج منها الجذور الليفية التي تكون غالباً غير متعمقة. والأوراق كبيرة تخرج من الساق الحقيقية ولها اعناق ملتفة على بعضها لتكون ساق كاذبة فوق سطح التربة. وشكل الورقة قلبي وملمسها جلدي وهي سميكة ولحمية , ويصل طول الأوراق وهو طول النبات فوق سطح التربة 1-2 متر.

كيفية زراعة القلقاس ؟

  • نادراً ما يتم إنتاج البذور في الظروف العادية الغير إستوائية , لذلك يعتبر زراعة القلقاس صعب جداً بالبذور في الوطن العربيوخاصة مصر. ويتم إكثار القلقاس بالكورمات الصغيرة أو الكورمات المقطعة.
  • التربة المناسبة لزراعة القلقاس هي التربة الرملية الثقيلة ويمكن الزراعة بجميع الترب بحالة كانت جيدة الصرف وخالية من الأملاح.
  • والجو المناسب لنمو الفترة الأولى من عمر النبات لتكوين أوراقة الكبيرة هي درجات الحرارة العالية , وكلما كانت الاوراق كبيرة كلما كانت قدرتها على تكوين الكربوهيدرات وتخزينها في الكورمات مما يعني تكون كورمات كبيرة جيدة التسويق. وفي المرحلة الثانية يحتاج النبات الى جو أقل حرارة يميل للبرودة لتخزين الكربوهيدات في الكورمات وتكوينها.
  • مواعيد الزراعة تكون بداية الربيع بشهر 3 من كل عام. حيث يتم تجهيز الأرض قبل أسبوعين من الزراعة بتحضير التربة من حرث وتسميد عضوي وتنعيم وتخطيط. جيث تتم الزراعة على خطوط والمسافة بين الخطوط 80سم والمسافة بين الجور على نفس الخط 40سم.
  • تقطع الكورمات طولياً بحيث يكون فيها برعمين على الأقل هذا في حال البراعم الكبيرة , اما الكورمات الصغيرة (الفكوك) تزرع بدون تقطيع.
القلقاس

خدمة القلقاس بعد الزراعة

  • الري والتسميد : يستجيب القلقاس للري والتسميد بكميات كبيرة حيث تزيد الكمية تدرجياً حتى الوصول لمرحلة تكون الدرنات التي تحتاج لري منتظم وبكميات ثابتة. وكذلك التسميد تزداد الكمية كلما تقدم النبات بالعمر, حيث يحتاج النبات في المرحلة الأولى للتسميد النيتروجيني لتكوين مجموع خضري قوي وفي مرحلة تكون الكورمات نهتم بالتسميد البتاسي. ويتم وقف التسميد والري قبل الحصاد بثلاث أسابيع.
  • العزق : وهو تحريك التربة حول النباتات بهدف تهويتها والتخلص من الأعشاب والتقليل من الملوحة وتحضين النباتات بوضع التراب حولها لتنمو الكورمات بتربة مفككة.
  • الترقيع : بعد شهرين من الزراعة يتم تفقد الخطوط وإعادة زراعة الجور الغائبة , حيث ان الجور الغائبة قد تصل الى 40% في حال الزراعة بالكورمات المقطعة.

نضج وحصاد القلقاس

  • بعد 7-9 شهور من الزراعة يتم حصاد القلقاس بعد وصول الكورمات للحجم المناسب. ويكون ذلك بشهري 10-11 من كل عام. ويتم الحصاد بقرط وحش المجوع الخضري ومن ثم تقليع الكورمات.
  • يعطي الدونم من الكورمات الجاهزة للتسويق 2 طن بعد تنظيفها من الفكوك التي تستخدم بعد ذلك للزراعة في الموسم القادم.
  • تدخل الكورمات في فترة سكون طويلة وفد يخزن في الأرض لمدة ثلاث شهور بعد قطع الماء , أو بعد خلعها وتجفيفها ومن ثم تخزينها في الثلاجات لست شهور.

يصاب القلقاس بالعديد من الآفات والأمراض لذلك من المهم المراقبة والمتابعة. وتتاثر أوراق القلقاس بالرياح لذلك من المهم توفير المصدات حول الحقول. وكذلك من المهم أن تكون التربة والمياه المستعملة خالية من الاملاح لتعطي إنتاج جيد وبكميات كبيرة يسهل تسويقة. وبشكل عام زراعة القلقاس تعتبر سهلة ولكنها تحتاج للمراقبة والمتابعة.

السابق
جهاز الحرارة والرطوبة الجوية وأهميته للنباتات

اترك تعليقاً