التربة

قياس ملوحة التربة و مياه الري

قياس ملوحة التربة و مياه الري
قياس ملوحة التربة و مياه الري

قياس ملوحة التربة و مياه الري من الأمور المهمة التي يجب عملها قبل البدء في الزراعة. فلملوحة التربة والمياه أثر كبير بنقص الإنتاج. و تجري عملية فحص و قياس الملوحة بعدة طرق سنتعرف عليها.

تعريف تملح التربة و مياه الري : هو ارتفاع تركيز الملح في الماء سواء ماء الري أو ماء التربة. و يظهر الملح على سطح التربة بشكل واضح بعد صعود الماء بالخاصية الشعرية من الأرض لسطحها مما يؤدي لتبخر الماء و الإبقاء على الملح على سطح التربة.

أضرار الملوحة على النباتات :

إرتفاع الضغط الأسموزي للتربة

تواجد الأملاح في التربة و حول النباتات يرفع من الضغط الأسموزي حول منطقة الجذور و بالتالي يصعب على النباتات إمتصاص الماء. و علية يقوم النباتات بمحاولة لرفع الضغط الأسموزي في السيتوبلازم بداخلة مما يؤدي لفقد النبات لطاقته الحيوية اللازمة لنمو و بالتالي ضعف النبات و قلة الإنتاج. و في حال إرتفاع الملوحة حول النباتات بشكل كبير تؤدي لموت النباتات بسبب سحب الماء بطريقة عكسية من النبات للتربة .

زيادة تراكم الأيونات السامة في التربة

نتيجة وجود زيادة في عناصر مثل الكلور و البورون و الصوديوم مما يؤدي لزيادة فرصة إمتصاصها من قبل النباتات. و وجود نسبة مرتفعة من هذه العناصر في النبات تؤدي لصعوبة إمتصاص النبات للعناصر الغذائية الأخرى. كما أن تواجد هذه العناصر يسبب تسمم النبات و إحداث الضرر التي قد تؤدي لموتة.

و يترتب على هاتين النقطتين تأثير سلبي على النباتات ونذكر منها :

  • ضعف الإنبات و غياب كثير من الجور عند الزراعة .
  • ظهور اللون الأخضر المزرق علي بعض النباتات.
  • تقزم النباتات و صعوبة في النمو الطبيعي .
  • أصفرار و من ثم جفاف حواف الأوراق .
  • أصفرار و جفاف النباتات من أسفل لأعلى.
  • تزهير النباتات بشكل مبكر و ملحوظ .
  • تساقط الأزهار و صعوبة العقد و قلة الإنتاج.
  • ضعف شديد و من ثم موت النباتات في الحالات الشديدة الملوحة.
تمليح التربة و المياه

علاج مشكلة ملوحة التربة :

  • الحرث العميق للتربة لتكسير الكتل التي تتشكل بداخلها أنابيب شعرية تعمل على نقل الماء من الأسفل لسطح التربة و من ثم تبخرها تاركة خلفها الأملاح التي تراها على سطح التربة.
  • الري الغزير قبل الزراعة لنقل الأملاح من سطح التربة الى الأعماق بعيداً عن جذور النباتات. بحيث يكون الري بماء قليل الملوحة.
  • التقليل من الاسمدة الكميائية و الإهتمام بالتسميد العضوي لتخسين خواص التربة.
  • إضافة الكبريت الزراعي عند تجهيز الأرض للزراعة و السوبر فوسفات الأحادي. و بعد الزراعة تسميد النباتات بالعناصر الصغرى و سلفات البوتاسيوم رشاً على الأوراق .
  • الإهتمام بوجود الصرف الزراعي الذي يساعد على التخلص من الماء الزائد مع الأملاح.

طرق قياس ملوحة التربة و مياه الري :

الطريقة التقليدية (القديمة)

قبل تواجد الأجهزة التي تدل على تركيز و كميات الأملاح في التربة كان المزارع القديم يستدل على زيادة الملوحة من خلال بعض النباتات. حيث أن نبات الفاصوليا حساس جداً للملوحة فكان يستعملة كدليل لمعرفة أرضة هل تحتوي على الأملاح أم لا. حيث أن الفاصوليا لا يمكنها النجاح في تربة مالحة.

الطريقة الحديثة

بعد التقدم التكنولوجي تم تصنيع الكثير من الأجهزة و أهمها جهاز التوصيل الكهربي Ec الذي يعطي قراءة بوحدة المليموز.

قراءة الجهاز 0-2 يعني أن الملوحة التي تتواجد في التربة أو ماء الري لا تشكل أي خضر على النباتات و يهذه الحالة تزرع جميع النباتات بدون مشاكل.

قراءة الجهاز 2-4 يعني أن الملوحة منخفظة لمتوسطة الملوحة و يمكننا زراعة النباتات بكافة أنواعها ما عدا الحساسة للملوحة مثل الفجل و الفاصوليا و الفراولة.

قراءة الجهاز 4-8 يعني أن الملوحة مرتفعة و هنا يمكننا زراعة النباتات المقاومة للملوحة فقط مثل السبانخ و البنجر.

قراءة الجهاز أكبر من 8 يعني هذا أن التربة مالحة جدأ لا يمكن زراعة النباتات بها إلا بعد معالجتها و جعلها صالحة للزراعة.

و لمعرفة التركيز بالجزء بالمليون PPm يمكنك ضرب الرقم الذي ظهر امامك على الشاشة بـ 640. فلو فرضنا أن الرقم الذي ظهر على الشاشة 2.3 مليموز. هذا يعني بضربة بـ640 يعطينا 1472 PPm و هذا يعني أن لتر الماء الواحد يحتوي على 1.472 جم من الملح.

ملاحظة : تعطي بعض الاجهزة قراءة بالـ PPm

قياس ملوخة التربة و الماء

طريقة أخذ عينة من التربة و فحص ملوحتها :

  • يتم أخذ عينة عشوائية من الأرض المراد فحص ملوحتها و من ثم أخذها للمختبر.
  • تحضير المواد اللازمة من قمع و كأس زجاجي و ورقة ترشيح.
  • يتم وضع ورقة الترشيح في القمع ويأخذ شكلة الهرمي المقلوب و يوضع القمع داخل الكأس.
  • يتم وضع 10 جرام من التربة داخل ورقة الترشيح المتواجدة بالقمع .
  • يتم صب 20 مل من الماء المقطر فوق عينة التربة لغسلها .
  • يتم أخذ الراشح من الماء المتواجد في الكأس و وضع الجهاز بداخلها لفحصها و أخذ القراءة.
  • أو خلط 20 مل من الماء المقطر مع 10 جرام من التربة و تركها بجهاز الرجاج لمدة نصف ساعة ثم ترشيحها كما سبق و أخذ الراشح و قياس الملوحة.

أما في حال ماء الري لا حاجة لعمل هذا فقط قم بأخذ 20 مل من الماء و فحصة من الجهاز مباشرة .

طرق قياس ملوحة التربة و مياه الري

السابق
هل يعتبر إستخدام الخميرة على النباتات غش
التالي
فوائد بيكربونات الصوديوم للنباتات

اترك تعليقاً